الكاظمي: العراق لا يحتاج إلى قوات قتالية أمريكية

قال رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، الاحد، إننا لم نعد بحاجة إلى قوات قتالية أمريكية لمحاربة تنظيم داعش الارهابي، لكن الإطار الزمني الرسمي لإعادة انتشارها سيعتمد على نتيجة المحادثات مع المسؤولين الأمريكيين هذا الأسبوع، موضحا إن العراق سيظل يطلب تدريبًا أمريكيًا وجمع معلومات استخباراتية عسكرية. وجاءت تصريحاته في مقابلة حصرية مع وكالة أسوشيتيد برس قبل رحلة مخططة إلى واشنطن، حيث من المقرر أن يجتمع مع الرئيس جو بايدن، الاثنين المقبل، في جولة رابعة من المحادثات الاستراتيجية. وتحدث الكاظمي: "ليست هناك حاجة لأية قوات قتالية أجنبية على الأراضي العراقية"، ولم يعلن عن موعد نهائي لرحيل القوات الأمريكية، مبينا إن قوات الأمن والجيش العراقي قادران على الدفاع عن البلاد بدون قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة. لكن الكاظمي قال إن أي جدول زمني للانسحاب سيعتمد على احتياجات القوات العراقية، التي أظهرت أنها قادرة في العام الماضي على القيام بمهام مستقلة ضد تنظيم داعش.