التومان الإيراني يشهد تعافيا بمقدار 4% بغضون ساعات

شهدت العملة الإيرانية، الأحد، تعافيا في سوق العملات بطهران، بمقدار 4%، في غضون ساعات، حيث هبطت قيمة الدولار الأمريكي من 23150 تومان أمس، إلى 22000 تومان حتى كتابة هذا الخبر.

ويعزو المراقبون هذا الارتفاع الى المباحثات النووية المتواصلة بين إيران وأطراف الاتفاق النووي الآخرين في فيينا، والحديث عن تفاهم أولي يقضي برفع العقوبات عن صادرات النفط والغاز والتعاملات البنكية الإيرانية.

يذكر أن غالبية محلات الصيرفة في سوق العملات بطهران مغلقة نتيجة جائحة كورونا.

تجدر الإشارة أيضا إلى أن مباحثات فيينا تجري في إطار الاتفاق النووي وبحضور ممثلين من إيران ودول 4+1 فقط، وليست هناك أية مفاوضات مباشرة أو غير مباشرة على جدول أعمال الوفد الإيراني مع وفد الولايات المتحدة.