جرحى بهجوم صاروخي على الأراضي التركية من سوريا

أصيب جندي واثنان من أفراد الشرطة الأتراك، في هجوم صاروخي على إقليم كلس المتاخم للحدود مع سوريا، وفق ما ذكرت مصادر امنية. وقالت المصادر إن الصاروخ أصاب منطقة قرب بوابة حدودية، إلا أنها لم تذكر المزيد من التفاصيل. وقالت مصادر ميدانية "، إن بعض الصواريخ سقطت في الأراضي التركية المقابلة لمعبر باب السلامة الحدودي، من مناطق تسيطر عليها بشكل مشترك قوات سوريا الديمقراطية (قسد) والجيش السوري. وأكدت المصادر أن "أكثر من 10 صواريخ وقذائف مدفعية استهدفت القاعدة ومحيطها، مما تسبب في اشتعال الحرائق، دون توفر معلومات عن خسائر بشرية". من جانبه، يواصل الطيران المسير التركي التحليق بشكل مكثف في ريف حلب الشمالي، بالتزامن مع تحركات عسكرية تشهدها المنطقة. يأتي ذلك بعد ساعات من شن سلاح الجو التركي غارات على نقاط متفرقة من مناطق نفوذ قوات سوريا الديمقراطية في أرياف حلب والرقة، تزامنا مع إعلان وزارة الدفاع التركية عما أسمته عملية "وقت الحساب". وكانت طائرات تركية مسيّرة قد قصفت، الأحد، بعدة صواريخ مواقع مشتركة للجيش السوري وقوات سوريا الديمقراطية على الحدود السورية التركية، غربي محافظة الحسكة، الواقعة شرقي سوريا.