برلماني: عقود فساد المصارف تتم بالاتفاق المسبق مع الشركات

أكد عضو مجلس النواب ثائر الجبوري ،الاثنين، ان هناك عناية خاصة من بعض المسؤولين في اختيار مدراء المصارف لترتيب اوراقهم المالية

وقال الجبوري إن” صفقة الفساد الإداري للبنك المركزي التي ظهرت مع شركة بوابة عشتار صفقة لا يمكن السكوت عنها “، مؤكدا أن” مثل هكذا صفقات يتم الاتفاق عليها مسبقا لتحقيق المصالح الشخصية من خلال وضع البنود التي تهدر المال العام

وأضاف، أن” هناك لجان من ديوان الرقابة المالية، وأيضا لجنة النزاهة في البرلمان لكن هذه اللجان تحتاج الى من يراقبها بعد ظهور العديد من صفقات الفساد في جميع الوزارات والمؤسسات الحكومية

وأشار الى أن”صفقات الفساد مهما طال اخفائها ستظهر ولو بعد حين وخاصة الصفقات التي تخص المال العام الذي يُسلب من حقوق الشعب

وتابع، “هناك تحرك نيابي يسعى الى تقديم طعن لدى المحكمة الاتحادية العليا للطعن بالعقد المبرم وعدم اصدار قرار يقضي بدفع البنك المركزي 600 مليون دولار غرامة فسخ العقد مع الشركة