انهيار جزء من صوامع مرفأ بيروت بعد اشتعال النار فيها لأسابيع

 انهارت أجزاء من صوامع الحبوب الموجودة في مرفأ العاصمة اللبنانية بيروت، اليوم الأحد، بعد أيام من تعرضها للحريق واشتعال النار فيها.

وتداول إعلاميون وناشطون عبر منصات التواصل الاجتماعي في لبنان مقاطع وصور لانهيار أجزاء من صوامع الحبوب في المرفأ.

وأظهرت المقاطع المصورة من المرفأ لحظة انهيار الصوامع وما نتج عنها من دوامات من الغبار والأتربة والسحب الملوثة بالدخان.

واتهم ناشطون السلطات اللبنانية بالإهمال بسبب تجاهلها الحرائق المشتعلة في الصوامع منذ نحو 3 أسابيع دون أي تدخل لحل المشكلة، حسب البعض.

وكانت تحذيرات قد سادت خلال الأيام الماضية من تعرض الجزء الشمالي المتصدّع من صوامع الحبوب في مرفأ بيروت للانهيار بسبب الحرائق التي طالته.

وبحسب السلطات، رصدت أجهزة الرصد والاستشعار في الصوامع ”تغييرات في سرعة الانحناء من 2 ملمتر في اليوم إلى 2,5 ملمتر في الساعة لمجموعة الصوامع الشمالية التي باتت في خطر السقوط“.