التشيك تقرر إعلان حالة الطوارئ على خلفية الانتشار غير المسبوق للفايروس

أفادت وسائل إعلام تشيكية، اليوم الخميس، بأن الحكومة قررت إعلان حالة الطوارئ في البلاد اعتبارا من 26 نوفمبر على خلفية تدهور الأوضاع الوبائية بسبب انتشار الفايروس.

وذكر التلفزيون التشيكي أن “حالة الطوارئ التي سيفرضها مجلس وزراء التشيك اعتبارا من 26 نوفمبر ينص على إلغاء الفعاليات الثقافية الرياضية الجماعية بمشاركة أكثر من ألف شخص ووقف عمل المطاعم.

وأضاف التلفزيون التشيكي أن دائرة الفعاليات الجماعية المسموح بإقامتها ستقتصر على بازارات ما قبل عيد الميلاد في الهواء الطلق، مبينا أن الإجراءات المخطط لها لا يمكن تنفيذها إلا في حال إعلان حالة الطوارئ، كما أشار إلى أنه من المتوقع إعلانها حاليا لمدة 30 يوما.

ومن المقرر، حسب تقارير إعلامية، أن يجري رئيس الوزراء، أندريه بابيتش، مؤتمرا صحفيا في الوقت القريب للإعلان عن الخطوات الجديدة.