برهم صالح: الانتخابات المقبلة مهمة للعراقيين ويجب ضمان نزاهتها

قال رئيس الجمهورية برهم صالح، الخميس ، ان الانتخابات المقبلة مهمة للعراقيين ويجب ضمان أقصى درجات النزاهة لتكتسب المصداقية والشرعية.

وذكر بيان رئاسي ان صالح أكد خلال استقباله رئيسة بعثة الاتحاد الأوروبي لمراقبة الانتخابات فيولا فون كرامون على أن الانتخابات المقبلة مهمة للبلد والعراقيين، مشدداً على ضرورة ضمان أقصى درجات النزاهة والعدالة، وأن تكتسب المصداقية والشرعية، مشيراً إلى أهمية تأمين حق التصويت للناخبين بكل حرية وبلا قيود أو ضغوط أو تلاعب لتكون مخرجاتها معبرةً بحقٍ عن إرادة العراقيين.

وأضاف أن مدوّنة السلوك الانتخابي التي قدمتها رئاسة الجمهورية ووافقت عليها القوى السياسية، تؤكد ضرورة احترام اللوائح القانونية وإيجاد بيئة آمنة ومستقرة للانتخابات وتأمين تكافؤ فرص للمرشحين والالتزام بتعليمات مفوضية الانتخابات ومنع الظواهر السلبية التي تؤثر على العملية الانتخابية من استخدام المال السياسي والتسقيط والتلاعب بأصوات العراقيين.

وأشاد صالح بجهود الاتحاد الأوروبي في دعم العملية الانتخابية، مضيفاً أن منظمات وشبكات المراقبة المحلية والدولية والفعاليات الاجتماعية والمدنية لها دورٌ مهمٌ في المراقبة وضمان نزاهة الانتخابات وعدالتها ومنع التزوير وتعزيز المشاركة الشعبية الواسعة، وعدم تكرار ما حصل في العمليات الانتخابية السابقة.