التربية تصدر بيان بشان التعاقد مع المحاضرين والاداريين المجانيين

أصدرت وزارة التربية، اليوم الثلاثاء، بياناً بعد قرار مجلس الوزراء بالتعاقد مع المحاضرين

وقالت الوزارة في بيانها، انها "ممثلة بوزير التربية علي حميد الدليمي، تتقدم الى رئيس الوزراء مصطفى الماظمي ومجلس الوزراء، بالشكر والتقدير لتبني موضوع المحاضرين ومعالجته بشكل عاجل"

وأضافت ان "اهتمام رئيس الوزراء بملف المحاضرين، ومعالجته بهذه السرعة، عكست اهتماماً ابوياً طيباً، وشعوراً عالياً بالمسؤولية، سيمنح العملية التعليمية والتربوية تقدماً الى الأمام"

وأكدت الوزارة على "مكانة المحاضرين الذين قدموا منجزاً كبيراً ولسنوات، وسدوا فراغاً في الملاك التعليمي والتدريسي والاداري"، مضيفةً بأن "منحهم الاهتمام والحقوق أقل ما يقدم لهم، وهو عهدنا بالحكومة ومجلس الوزراء الموقر"

وكانت وزارة التربية، اعلنت اليوم الثلاثاء (6 نيسان 2021)، موافقة مجلس الوزراء على التعاقد مع المحاضرين والاداريين المجانيين العاملين في وزارة التربية

وذكرت الوزارة في بيان مقتضب، ان "مجلس الوزراء وافق على التعاقد مع المحاضرين والاداريين المجانيين، وفق الغطاء المالي المخصص اليهم بالموازنة لسنة 2021"

وخلال الجلسة، قال رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، "استمعنا خلال الأيام الماضية إلى مزايدات إعلامية بشأن قضية المحاضرين، ورغم ان هذا الملف نتاج مراحل سابقة وعدم تخطيط، فقد وضعنا في الموازنة آلية لمعالجة هذه القضية كونها تهم شريحة أساسية"

وتابع: "للأسف تم تغيير الارقام والنصوص في الموازنة، ومع هذا سيتم إعداد صيغة ستعرض في الجلسة من اجل تحقيق الانصاف لهذه الشريحة ولو بالحدود الدنيا"